المجتمع العربي

المجتمع العربي
دفع فرص تحقيق تكافؤ الفرص للمواطنين العرب في إسرائيل

لقد أطلق صندوق "ياد هنديڤ" برنامج المجتمع العربي قبل أكثر من عقد من السنين بهدف دفع المجتمع العربي قدمًا انطلاقًا من التزام الصندوق بالعمل على تحقيق تكافؤ الفرص بين كل المواطنين في إسرائيل.

ويسعى البرنامج للتركيز على المواضيع المحورية الخاصة بهذا المجتمع الذي يضم حاليًا ما يقارب 1.5 مليون مواطن. وينطلق هذا النشاط من الاعتقاد بأن أي نجاح يتوقف على انخراط المجتمع العربي في فعاليات مختلفة ومنح القيادات العربية نفسها فرصة توجيه الفعاليات تخطيطًا وتنفيذًا. ونولي الأهمية القصوى لاستثمار المعلومات والخبرات المتراكمة والاستفادة من الأبحاث والدراسات المدعومة بالقرائن والأدلة، عند وضع مشاريعنا وتقييمها وتكييفها حيث نسعى لغرس هذه القيم لدى الهيئات والأطُر التي ندعمها أيضًا.

وقد أطلق صندوق "ياد هنديڤ"، بالتعاون مع الحكومة ولجنة التوزيع اليهودية الأميركية ("الجوينت")، عام 2011 مبادرة توظيف المواطنين العرب تجاوبًا مع الحاجة لتقديم خدمات توظيف سهلة المنال وشاملة لهؤلاء المواطنين. وتم في إطار هذه المبادرة تأسيس جمعية "الفنار" غير الربحية التي يقودها المواطنون العرب أنفسهم لإدارة شبكة من مراكز التوظيف في ربوع البلاد، مع العلم أن المشروع بحذافيره سيتمتع بتمويل حكومي كامل اعتبارًا من شهر يوليو تموز 2019.

وقد شهدت السنوات الأخيرة ازديادًا مطّردًا لعدد الطلاب العرب الذين يدرسون العلوم والتقنيات في مؤسسات التعليم العالي إلا أن معدلاتهم بين أصحاب المناصب الرفيعة سواء في المؤسسات الأكاديمية أو في فروع الصناعة في القطاعيْن الخاص والعام ما زالت متدنية نسبيًا. ويسعى صندوق "ياد هنديڤ" لتشجيع الطلاب العرب المتفوقين في العلوم والتقنيات والهندسة والرياضيات (STEM) وتسهيل طريقهم للمضي قدمًا في اتجاهات متنوعة ومساعدتهم على ترجمة إنجازاتهم التعليمية العالية بشكل يضمن توظيفهم في مناصب تليق بكفاءاتهم.

كما شملت الهِبات والمِنح التي قدمناها للمجتمع العربي الإسرائيلي على مرّ السنين مشروعًا متعدد السنوات لزيادة مدى إلمام الطلاب العرب بلغتهم بالإضافة إلى برنامج يهدف إلى تحسين وتسهيل الخدمات للمواطنين العرب من أصحاب الإعاقات.

وينطلق عملنا مع المجتمع العربي من الرغبة في إبراز قصص النجاح وتسليط الأضواء عليها وتعزيز قيادات هذا المجتمع.

المبادرات الرئيسية

الإستراتيجيات الأساسية والمحاور الرئيسية

الإلمام بالقراءة والكتابة لدى الناطقين بالعربية

زيادة معدلات الإلمام بالقراءة والكتابة لدى الناطقين باللغة العربية
Arab Literacy - CET

يقدم صندوق "ياد هَنَديڤ"، ضمن مجمل فعالياته من أجل المجتمع العربي، دعمه للجهود المتواصلة على مدى سنوات للارتقاء بمستوى الإلمام بالقراءة والكتابة لدى طلاب المدارس الابتدائية العربية. وقد صار من المعروف أن الصعوبات الخاصة باكتساب مهارات القراءة في سن مبكرة تؤثر سلبًا على القدرات التعليمية، الأمر الذي من شأنه أن يعيق بشكل خطير تطور الطلاب. ويشار إلى أن الطلاب الناطقين بالعربية يُضطرون، لدى سعيهم لاكتساب هذه المهارات، إلى التعامل مع لغتيْن هما اللغة العربية العامية (المحكية) واللغة العربية الفصحى. وقد قدم صندوق "ياد هَنَديڤ"، على أساس دراسات لسانية طالت تلاميذ رياض الأطفال، دعمه لمركز التكنولوجيا التربوية (مطاح) في مشروع تطوير مجموعة من المعينات التعليمية الحديثة للأطفال ومنها قاموس عربي- عربي مخصص تحديدًا لفئة الأطفال (وهو الأول من نوعه) والألعاب والمعينات التعليمية الأخرى للأطفال الناطقين بالعربية تمهيدًا لانخراطهم في الصف الأول من المدرسة الابتدائية. ويجري حاليًا استخدام الكتب التعليمية الصادرة عن مركز التكنولوجيا التربوية والمضامين الرقمية والكتب الإرشادية الخاصة بمعلمي اللغة العربية للناطقين بها أصلاً في مئات المدارس في مختلف أنحاء البلاد سواء المدارس الابتدائية أو المدارس الإعدادية.

أصحاب الإعاقات في المجتمع العربي

وضع البنية التحتية التي تقدم الحلول للبالغين من ذوي الإعاقات
Masira

في أعقاب استطلاع شامل أجراه الفرع الإسرائيلي من لجنة التوزيع اليهودية الأميركية ("الجوينت") حول وضع فئة أصحاب الإعاقات في المجتمع العربي، أصبح صندوق "ياد هَنَديڤيقدم دعمه لبرنامج "مسيرةواسع النطاق الهادف إلى زيادة التجاوب مع احتياجات هذه الفئة وإرساء البنية التحتية التنظيمية المهنية اللازمة لهذا الغرضويعزز البرنامج الجمعيات العربية التي تتعامل مع أصحاب الإعاقات وذويهمكما يتم في إطار البرنامج نشر المعلومات ذات الصلة باللغة العربية والعمل على نبذ الأحكام المسبقة وإحداث تغيير في كيفية معاملة المجتمع العربي لأصحاب الإعاقاتوبادرت "مسيرةمع مرور الزمن إلى إنشاء صندوق خيري عربي، وهو الأول من نوعه في إسرائيل، يعتمد على تبرعات تأتي من المجتمع العربي نفسه.  

مصادر

مصادر

تشمل الموارد الوسائط المتعددة والمنشورات الخاصة بصندوق "ياد هنديڤ" بالإضافة إلى المواد التي أنتجتها الجهات الحاصلة على المِنح والهِبات من قبل "ياد هنديڤ" ومواد أخرى وجدناها ذات فائدة لعملنا. 

مصادر أخرى ›
مركز تاوب
01/2018
العربية
المرام
01/2018
العربية